فريق «تويوتا جازو للسباقات» يحقق المركز الثالث في سباق التحمّل

يوشيتسوغو: أحد أهداف المشاركة هو وضع المركبات تحت الاختبار في ظروف صعبة

حقق فريق «تويوتا جازو للسباقات» المركز الثالث في سباق التحمّل 6 ساعات في المكسيك، ضمن بطولة العالم للتحمل لعام 2017 التي ينظمها الاتحاد الدولي للسيارات، وذلك على متن مركبة تويوتا «هايبرِد» TS050 التي تحمل الرقم 8 ويقودها كل من السائقِين سيباستيان بويمي وأنتوني ديفيدسون وكازوكي ناكاجيما.



وجاء في المركز الرابع، وبفارق ضئيل، فريق تويوتا «هايبرِد» TS050 التي تحمل الرقم 7 ويقودها كل من السائقِين مايك كونواي وكاموي كوباياشي وخوسيه ماريا لوبيز بعد منافسة قوية مع بقية المركبات خلال مراحل السباق كافة.

وقال الممثل الرئيسي للمكتب التمثيلي لشركة «تويوتا» في منطقة الشرق الأوسط وشمال افريقيا تاكايوكي يوشيتسوغو: «أود أن أهنّئ فريقَي تويوتا على إظهارهما القدرة على التحمل وروح المنافسة خلال هذا السباق الذي شهد منافسة قوية في مختلف المراحل». وأضاف: «أن أحد أهداف مشاركات تويوتا في منافسات رياضة سباقات السيارات، هو وضع مركباتنا تحت الاختبار في ظل الظروف الأكثر صعوبة، وتطويرها وفق المعطيات والخبرات التي نكتسبها على حلبة السباق، ومن ثم تطبيق هذه التغييرات على مركباتنا المُستخدَمة على الطرقات لتنال رضا واستحسان العملاء وترسم الابتسامة على وجوههم».

وأضاف: «يُعَد دعم المشجعين أحد العوامل المحفزة وراء نجاحاتنا في رياضة سباقات السيارات. وعليه، أود أن أشكرهم جميعاً على إلهامنا وتشجيعنا في سبيل تقديم نتائج أفضل».بدوره، قال رئيس فريق «تويوتا جازو للسباقات» توشيو ساتو: «لقد كان هذا السباق صعباً بالفعل بالنسبة لمركبتي تويوتا، لكنهما قدمتا أداءً استثنائياً مكنهما من إنهاء السباق دون حوادث أو عقبات. كما تمكن سائقو الفريق من تحقيق المركزين الثالث والرابع بفضل عزيمتهم وتصميمهم على الفوز، إذ أضافوا زخماً كبيراً إلى أدائهم، خصوصاً خلال المراحل الأخيرة من السباق».

ليست هناك تعليقات